"سلام" توقع مذكرة تفاهم مع ثلاث شركات لتطوير مركز للبنية التحتية الرقمية

المركز سيتضمن مبادرات مثل مشروع الكابلات البحرية الدولية، ومراكز البيانات، والبنية التحتية للألياف الضوئية، والتقنيات السحابية، والإنترنت

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة, 25 يوليو / تموز 2023 /PRNewswire/ — وقّعت “سلام”، الشركة السعودية الرائدة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، مذكرة تفاهم استراتيجية مع كل من شركة خزان المعلومات لتقنية المعلومات (مراكز بيانات ايجنيكس من داماك) التي تقوم بتصميم وبناء وتشغيل مراكز البيانات في أنحاء المملكة، وشركة “سنتوريون كورب المحدودة”، المزود العالمي لحلول الشبكات المتكاملة القائمة على الطاقات الاستيعابية البحرية والأرضية، وشركة “إعمار المدينة الاقتصادية”، المطور الرئيسي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، بهدف التعاون في قطاع الاتصالات والبنية التحتية الرقمية والمساهمة في تحقيق رؤية تحويل قطاع الاتصالات التي تقودها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات تحت مظلة رؤية السعودية 2030.

King Abdullah Economic City, Saudi Arabia

ومن المقرر أن تتعاون الشركات الأربعة في استكشاف الفرص المتاحة لتطوير مركز للبنية التحتية الرقمية سيشمل مبادرات مثل مشروع الكابلات البحرية الدولية، ومراكز البيانات، والبنية التحتية للألياف الضوئية، والتقنيات السحابية، والإنترنت، إضافة إلى توفير تجربة رقمية سلسة ومبتكرة في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية التي تهدف لأن تصبح مدينة وطنية ذكية تساهم في برنامج التحول وتسريع وتيرة الاقتصاد الرقمي وتعزيز برامج جودة الحياة في إطار رؤية 2030.

وبهذه المناسبة، قال المهندس أحمد العنقري، الرئيس التنفيذي لشركة سلام: “انطلاقاً من مكانتنا الرائدة كمزود للخدمات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، يسعدنا التعاون مع تلك الشركات في هذه المبادرة الاستراتيجية التي تتماشى مع أهداف الاستراتيجية الوطنية للاقتصاد الرقمي وبرامج التحول التي تطبقها شركتنا. ولا شك أن بناء مركز متكامل للبنية التحتية الرقمية يساعد على توفير خدمات متعددة من مكان واحد لجميع العملاء المستهدفين محلياً ودولياً”.

 من جانبه، قال عقيل جعفر علي، نائب الرئيس الأول في مجموعة داماك: “إننا لا نسعى إلى بناء مراكز بيانات عالمية المستوى فحسب، بل نعمل أيضاً على إنشاء مراكز رقمية مبتكرة تتضمن منشآت متصلة وعالية الأمان لمنح العملاء نفاذاً مباشراً وموثوقاً إلى كل ما يقدمه الاقتصاد الرقمي في المملكة. وتشكل هذه المبادرة خطوة هامة نحو تعزيز أعمالنا بالمملكة في إطار التزامنا بدعم مستهدفات رؤية السعودية 2030”.

بدوره قال سيريل بيايا، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية: “تسهم شراكتنا مع ‘سلام’ و’مراكز بيانات إيجنيكس من داماك’ و’سنتوريون’ في تعزيز مكانة مدينة الملك عبدالله الاقتصادية كواحدة من أبرز المراكز الرقمية الرائدة عالمياً.  كما سيسهم هذا التعاون في ترسيخ سمعة المدينة بصفتها منصة جاهزة ذات رؤية مستقبلية وتحويلها إلى وجهة مثالية لاستضافة أحدث تقنيات البنية التحتية الرقمية وأفضلها. وتأتي مذكرة التفاهم لتعزز التزامنا بمواصلة نمو المدينة والتأكيد على دورها الحيوي كمنظومة حديثة تتضمن جميع المكونات اللازمة لتمكين الاقتصاد الوطني”.

وعلق غريغ فاريسكو، الرئيس التنفيذي لشركة سنتوريون: “يسرنا أن نتعاون مع الشركات الثلاثة الأخرى لاستكشاف الفرص المناسبة لإنشاء محطة هبوط للكابلات المحايدة والمفتوحة في المملكة العربية السعودية. وإن الثقة التي أولتها تلك الشركات بفريقنا الإداري وبشبكتنا الدولية ستسهم في تعزيز التزامنا بتزويد العملاء بخدمات اتصال أفضل وانتشار عالمي”.   

نبذة عن “سلام” 

سلام (شركة الاتصالات المتكاملة)، هي شركة اتصالات سعودية رائدة تقدم حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من الجيل التالي للنطاق العريض والاتصال والحوسبة السحابية والخدمات المدارة وخدمات الأمن وخدمات الأقمار الصناعية وخدمات الإنترنت لقطاعات الحكومة والشركات وتجارة الجملة والمستهلكين.

وتقدم “سلام” لموظفيها الفرصة لطرح الأفكار الجديدة وإحداث تأثير تجاري وثقافي، لمساعدة الشركات على أن تكون أكثر ذكاءً وتكاملاً وأماناً وتقدماً من الناحية الرقمية، إلى جانب دعم المجتمع المحلي للارتقاء نحو إلى آفاق جديدة كمجتمع رقمي. 

نبذة عن “مراكز بيانات إيجنيكس من داماك

تعمل “مراكز بيانات إيجنيكس من داماك” (“مراكز بيانات داماك” سابقاً) على بناء مراكز بيانات في مدينتي الدمام والرياض بالمملكة لتوفير طاقة استيعابية معلوماتية إجمالية تبلغ 55 ميجاواط بحلول عام 2025م. ويأتي استثمار الشركة مبلغ 600 مليون دولار بالمملكة في إطار استراتيجيتها لتطوير مراكز بيانات باستثمارات تصل إلى مليار دولار. وقد وقعت الشركة في شهر مارس 2023م اتفاقية طويلة الأمد مع مجمع الملك حسين للأعمال في مدينة عمّان الأردنية ضمن التزامها المستمر بتعزيز نمو الاقتصاد الرقمي في منطقة الشرق الأوسط.

نبذة عن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية

تتميز مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بموقع استراتيجي على ساحل البحر الأحمر شمال مدينة جدة في المملكة العربية السعودية، وتمتد على مساحة 185 كم2. وتضم المدينة ميناء الملك عبدالله، الذي تم تصنيفه مؤخراً من قبل البنك الدولي كأفضل ميناء على مستوى العالم من حيث كفاءة الموانئ التشغيلية، و”الوادي الصناعي” المتخصص بالصناعات الخفيفة والخدمات اللوجستية. وتتخذ أكثر من 100 شركة سعودية ومتعددة الجنسيات من مدينة الملك عبدالله الاقتصادية مقراً لها، حيث توفر العديد من الخدمات المتنوعة مثل الخدمات اللوجستية وخدمات التصنيع المتطورة في قطاعات السيارات والصناعات الدوائية والسلع الاستهلاكية سريعة التداول ومواد التغليف والبناء. ويوفر الموقع الاستراتيجي للمدينة وصولاً سهلاً إلى شبكة قطارات الحرمين السريعة وشبكة الطرق السريعة الوطنية السعودية، بما يعزز من مكانة المدينة باعتبارها مركزاً اقتصادياً رئيسياً على ساحل البحر الأحمر.

توفر مدينة الملك عبدالله الاقتصادية منطقة سياحية ووجهة ترفيه عصرية، تتضمن شواطئ ساحرة تمتد على مسافة أكثر من 40 كم والعديد من الفنادق، ونادي وملعب الغولف الدولي “رويال غرينز” الحائز على جوائز مرموقة. واستقبلت المدينة في عام 2021 ما يزيد عن مليون زائر، حيث حرصت على تطوير مجموعة من المجمعات السكنية العصرية لاستيعاب الأعداد المتزايدة من السكان، سواء المقيمين الدائمين أو مالكي المنازل الثانية.

تساهم مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، بفضل موقعها الاستراتيجي وبنيتها التحتية المتطورة وقوانينها التنظيمية الهادفة إلى تسهيل الاستثمار، في تحقيق مبادرات رؤية السعودية 2030، وتشكّل الخيار الأول لاختبار المبادرات الحكومية الجديدة، حيث استضافت العديد من الفعاليات الوطنية الرائدة، كما تعد الموقع الأمثل للمشاريع الاستراتيجية الكبرى في العديد من القطاعات. كما تساهم مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بشكل فعال في تحقيق الأهداف الوطنية على أجندة رؤية المملكة 2030، بما في ذلك استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر وتنمية قطاع السياحة وتطوير قطاعات الرياضة والترفيه والفنون، لتشكل مثالاً رائداً عن التزام المملكة بترسيخ التعاون بين القطاعين العام والخاص مع توفير العديد من فرص العمل وزيادة عدد الشركات المصدرة للمنتجات غير النفطية التي تتخذ من الوادي الصناعي مقراً لها.

ترحّب مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بالمستثمرين الأجانب من مُطوّري ومُشغّلي العقارات لتحقيق مشاريعهم وطموحاتهم داخل المدينة في النهوض التعاوني للتوسع المستمر. شركة إعمار المدينة الاقتصادية (EEC) هي المطور الرئيسي للمدينة وتعمل كمخطط رئيسي ومطور للبنية التحتية الأساسية وممكّن لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية. إعمار هي شركة مساهمة عامة سعودية مدرجة في السوق المالية السعودية “تداول”، تأسّست عام 2006م ويمتلك صندوق الاستثمارات العامة 25% من أسهمها.

نبذة عن شركة سنتوريون

شركة سنتوريون هي مزود عالمي لحلول الشبكات المتكاملة القائمة على الطاقات الاستيعابية البحرية والأرضية، حيث صممت وطورت نظام كابلات يهدف إلى الربط بين الشرق والغرب عبر المملكة العربية السعودية. وتمتلك سنتوريون سجلاً حافلاً وخبرة واسعة في تطوير وتنفيذ أنظمة كابلات الاتصالات البحرية في مختلف أنحاء العالم، حيث تركز على تطوير شبكات ألياف ضوئية جديدة تستخدم أحدث أنظمة الكابلات البحرية، إلى جانب أحدث التقنيات الأرضية، لطرحها في الأسواق الجديدة والتي لا تحظى بخدمات كافية. وتستمد الشركة قوتها بشكلٍ أساسي من فريقها الخبير والمتنوع المتوزع على عدة أقسام، بما فيها الإدارة العليا والأقسام المالية والتقنية وإدارة المشاريع وهندسة الأنظمة والمبيعات، بما يلبي جميع العناصر الأساسية اللازمة لتطبيق الأنظمة الدولية الكبرى بنجاح.

 Photo – https://mma.prnewswire.com/media/2161035/EDGNEX.jpg

Cision View original content:https://www.prnewswire.com/ae/ar/news-releases/u0022u0633u0644u0627u0645u0022u002Du062Au0648u0642u0639u002Du0645u0630u0643u0631u0629u002Du062Au0641u0627u0647u0645u002Du0645u0639u002Du062B-301885017.html